الامبراطور

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة
المنتدي



الامبراطور

اهلا وسهلا بك فى منتديات الامبراطور
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 توبة نجم ستار أكاديمي (بالصور)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1482
العمل/الترفيه : محاسب
المزاج : رايق
جنسيتك : مصرى
احلى منتدى : الامبراطور
تاريخ التسجيل : 09/02/2009

مُساهمةموضوع: توبة نجم ستار أكاديمي (بالصور)   السبت أبريل 04, 2009 7:22 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

توبة نجم ستار أكاديمي
(بالصور)

--------------------------------------------------------------------------------
هذا
هو الشاب الذي ودع عالم ستار اكاديمي المنحط ورجع الله تعالى
توبة الفنان العائد
إلى الله "حسين الأحمد"
الحمدلله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله وعلى آله
وصحبه أجمعين
الحمدلله الله عز وجل أن هدانا وجعلنا من المسلمين وما كنا لنهتدي
لولا أن هدانا الله ، فالحمدلله أولا وآخراً وظاهراً وباطنا ، سمعت البارحة عن فنان
كويتي تاب وعاد إلى الله عز وجل ، بعد أن كانت رحلته في الغناء ما يقارب الـ 16
عاماً فسبحان الله ، من كان يعتقد أو يخطر على ذهنه أن يعود مثل هذا الشاب الى الله
عز وجل بعد أن كان له باع طويل في ميدان الغناء والطرب المحرم ، لقد كان السبب في
هدايته حلم رآه في المنام ، ولكنه ليس كجميع الأحلام ، انه حلم يصعب وصفه ، فأحببت
أن أنقل لكم بعض المقتطفات لكي تعرفون قصته جيداً ولكي يعتبر كل من ما زال يغني ،
أو ما زال يهوى ويسمع الغناء ، ولكي تعرفون أن المغنيين لهم قلوب وقد يرجعون لله عز
وجل يوماً ما ، ولكن يحتاجون إلى دعوة منكم وجهد ، فلا تستصغروا جهودكم ، واجتهدوا
في دعوة أي مغني أو محب للأغاني فقد يهديهم الله عز وجل على أيديكم ، وأنقل لكم
أولا فيديو لمقابلة الفنان التائب حسين الأحمد مع الشيخ الداعية نبيل العوضي حفظه
الله ، وهذه بعض الصور التي التقطتها لكم من الفيديو وبعدها أضع لكم رابط الفيديو
للتحميل :
هذه صورة الفنان التائب حسين الأحمد قبل توبته وهو في ميدان
الغناء

وهذه صورته بعد التوبة وهو في برنامج ساعة صريحة مع الشيخ نبيل
العوضي

وهذه صورته مع الشيخ نبيل العوضي وهو يحاوره

وهذا المقال
أنقله لكم من جريدة الوطن الكويتية عن الفنان التائب
بعنوان : ما تعرفني أنا
المطرب
بقلم : خالد سلطان السلطان
بعد الانتهاء من صلاة العصر واذكارها خرجت
من المسجد متأخرا بعد الناس ولم يبق احد الا انا والمؤذن فلما اقتربت من سيارتي
فاذا بشاب وسيم يقترب مني فالقى السلام ورديت عليه.
ثم قال: ممكن اطلب منك
خدمة؟
قلت: تفضل ان كنت استطيع.
قال: اريد منك ان تعلمني القرآن.
قلت وكلي
سرور وفرح بهذا الطلب الجليل: سأجعل من يقوم بذلك بدلا عني وهو مؤذن المسجد
«ابوالوليد» فذهبنا الى المؤذن لنطلب منه ان يقوم بتعليم الشاب القرآن الكريم فقبل
«ابوالوليد» وقال بأي وقت تريد وعلى الرحب والسعة.
فلما خرجنا من
المسجد
قال: أنا شاب هداني الله منذ 3 شهور بعد ان تركت الغناء والمعازف ولله
الحمد.
قلت: انت تغني في دواوين وجلسات الشباب؟
قال وهو يبتسم: لا انا مطرب
غنائي وخرجت بألبومين غنائيين.
قلت: عفوا من انت فلم ار صورتك من قبل علما بان
الشاب ذو لحية جميلة وثوب قصير على السنة يمتاز بترتيب هندامه وطيب رائحته.

قال: أنا حسين الأحمد
قلت: مرحبا بك يا ابا احمد واسأل الله لك
الثبات
قال: الحمد لله يا ابا محمد الذي احياني ولم يميتني وانا على حالي القديم
لقد كنت اعيش في وسط لا يعلم حقيقته الا من انغمس به فهو وسط «مظلم لا نور فيه»،
«مر لا حلاوة فيه» ولابد لمن دخله ان يتنازل عن اشياء كثيرة وان يفعل اشياء اكثر
ليكون من اصحاب هذا الوسط والا لن ينجح فيه ابدا.
كنا وللاسف لا نعرف الله «لا
صلاة ولا عبادة»، «ولا صيام ولا طاعة» وكلما اخطأنا قلنا «ابونا آدم أخطأ» واذا جاء
من ينصحنا من الاقارب او الاباعد تلقينا نصيحته بالسخرية والاستهزاء ظاهرا او
باطنا.
«اتدري ما السبب؟» لاننا نعيش في وسط كل المغريات والشهوات فيه متاحة
«مال ـ نساء ـ اغراء ـ شهرة ـ معارف مع اصحاب الوجاهة ـ الناس تركض وراءك وتشير
إليك وتتمنى الكلام معك..» ومن المضحك ان هناك من الشابات من اذا اتصلت بك وسمعت
صوتك تبكي بكاءً شديدا «ما ادري كأنها تكلمت مع نبي من الانبياء او ملك من
الملائكة» علما باننا كنا نضحك ونسخر من امثال هؤلاء ولكن اذا اراد الله ان يهدي
عبدا سهل له.
قلت: الى الان ما عرفت سبب هدايتك والتزامك مع كل هذه المغريات
التي يتمناها الكثير من الشباب والشابات فضلا عن تمني كثير من الناس لمثل هذه
المغريات لظنه ان اصحاب هذا الوسط يعيشون حياة السعداء لا يرون من تسليط الاضواء
الاعلامية عليهم.
قال: سبب هدايتي منمام رأيته ورأيت فيه رحلتي للدار الاخرة
ابتداء من قبض ملك الموت لروحي الى دخولي للقبر فرأيت اهوالا واحوالا لم يرها احد
قبلي والعلم عند الله فلما استيقظت من نومي حمدت الله على انني مازلت في الحياة وان
الله امهلني «فلم يقبض روحي» فاعلنت عندها امام والديّ واخواني واهلي اعتزالي
«للوسط المظلم الكريه» وانني «وعدت» ان احذر على قدر استطاعتي من هذا الوسط الذي
اغتر به الكثير وان اسوأ لحظات عمري واشقاها هي التي قضيتها هناك مع «الفن» واشعر
ان ايامي الجميلة هي ايامي اليوم فانني اعيش مع الله من الصباح الى المساء اعيش مع
الاذكار والقرآن اعيش مع اشرطة القرآن والدروس.
قلت: يا ابا احمد اذا كنت صادقا
في توبتك فعليك «بحامل المسك» و«شباب الاستقامة» فانهم عون لك على الطاعة فان من
كان قبلك ضيعوا الجماعة الصالحة فضاعوا بعدها وعادوا لما كانوا عليه «للوسط المظلم»
لما اهملوا من يعينهم على الخير من اهل الطاعة والخير.
«بوأحمد» بالامس أذّن في
مسجدي بصوت شجي بعدما كان يداعب سماع الجمهور بمزمار الشيطان اصبح ينادي الجموع
لطاعة الرحمن «حي على الصلاة.. حي على الفلاح»
(اللهم ثبت بوأحمد وأهده الصراط
المستقيم واختم له بالصالحات واهدي عصاة المسلمين وردهم إليك ردا جميلا آمين..).

انتهى المقال
----------------------------
نقلت لكم هذا الخبر للاعتبار
فأسأل الله عز وجل أن ينفعني واياكم بهذا الخبر، وأن يثبت حسين الأحمد وان يجعله من
الصالحين وأن يرزقه حسن الخاتمه



_________________
ربى اشرح لى صدرى ويسر لى امرى


elamprator_aslam@yahoo.com
elamprator_aslam@hotmail.com
امضاء:محاسب /اسلام ابو قوره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elamprator.ahlamontada.com
 
توبة نجم ستار أكاديمي (بالصور)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الامبراطور :: منتدى الاسلاميات العام :: قسم القصص الاسلاميه-
انتقل الى: